الهند تختبر صاروخاً نووياً

أجرت الهــــند بنجاح، أمس، تجربة لإطــلاق صاروخ «اغني -3»، يمكن تزويده بشحنة نووية. وقال مصدر دفاعي إن الصاروخ الذي يزيد مداه على ثلاثة آلاف كلم أطلق من موقع جزيرة ويلر في ولاية أوريسا (شرق).

وهذه التجربة هي الرابعة لهذا النوع من الصواريخ الذي تم اختباره للمرة الاولى في 2006.

وقال محلل ان الصاروخ قادر على حمل شحنة زنتها 5.1 طن، ويسمح نظرياً بإصابة مدن صينية مثل شنغهاي.

وكانت الهند أجرت أول تجربة نووية في 1974 وأعلنت أنها قوة نووية في 1998.

وأطلقت في 1983 برنامجا طموحا لإنتاج صواريخ بنفسها. وقد طورت ونشرت صاروخين بالستيين يتمتعان بقدرات نووية هما «اغني» و«بريثفي».

وتنوي تتويج برنامجها بصاروخ بالستي يبلغ مداه 5000 كيلومتر أطلق عليه اسم سورايا (الشمس) لتملك قدرة الضرب أبعد من حدود جنوب آسيا.

وتأتي هذه التجربة بعد أيام من اقتراح الهند على باكستان اطلاق مباحثات على مستوى وزراء الخارجية بعد سنة على تعليق الحوار إثر اعتداءات مومباي.

طباعة