الهند تقترح على باكستان استئناف الحوار

اقترحت الهند على باكستان بدء محادثات بين البلدين على مستوى وزارتي الخارجية، وذلك بعد أكثر من سنة على قطعها الحوار، في نوفمبر 2008 إثر هجمات مومباي، ونقلت أمس، وكالة أنباء «تراست أوف إنديا»، والتي لم توضح متى تلقت باكستان الاقتراح، عن مصادر رفضت الكشف عن اسمها، أن الهند تريد التطرق إلى موضوع الإرهاب وغيره من النقاط التي قد «تسهم في إحلال جو من السلام والأمن» بين الجارين النوويين. وقالت المصادر إن الهند «ستبدأ محادثات بروح منفتحة وإيجابية».

وقال وزير الخارجية الباكستاني، شاه محمود قرشي، إن «إشارات» الهند لإجراء محادثات ثنائية تحرك سترحب به إسلام أباد، إذا أدت المحادثات إلى استئناف للحوار الكامل.

وكانت الهند وباكستان بدأتا في 2004 عملية سلام، سمحت بالحد إلى درجة كبيرة من التوتر السائد بين الخصمين الكبيرين في آسيا الجنوبية، والذي يتمحور بشكل أساسي حول منطقة كشمير المتنازع عليها.

وانقطع الحوار بعد هجمات مومباي التي أسفرت عن مقتل 166 شخصاً. وتتهم الهند جماعة «عسكر طيبة» الإسلامية التي تتخذ مقراً في باكستان بتدبير الهجمات.
طباعة