نقابة الصحافيين المصريين توجه "انذارا" لصحافية معروفة لاستقبالها السفير الاسرائيلي

قررت نقابة الصحافيين المصريين اليوم توجيه "انذار" للصحفية هالة مصطفى الخبيرة في مركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية بسبب استقبالها السفير الاسرائيلي في مكتبها في جريدة الاهرام.

واعتبر القرار أن مصطفى خالفت قرار الجمعية العمومية للنقابة الذي يحظر التطبيع مع اسرائيل

وصدر القرار عن "هيئة التأديب" التي شكلتها النقابة وضمت ثلاثة من اعضاء مجلس ادارتها اضافة الامين العام لمجلس الدولة (هيئة القضاء الاداري) المستشار محمد الدمرداش وممثل المجلس الاعلى للصحافة رئيس تحرير صحيفة "الاخبار" الحكومية السابق جلال دويدار.

وقال عضو مجلس النقابة وعضو هيئة التأديب جمال فهمي لوكالة الصحافة الفرنسية أن الهيئة اكتفت بالإنذار "لان الهيئة ليس مقصدها الاصلي ملاحقة اي زميل بالعقاب او الانتقام وانما فقط كفالة احترام قرارات صادرة بطريقة ديموقراطية".

وتابع ان هيئة التأديب "اخذت في الاعتبار ان الزميلة هالة مصطفى اكدت انها لم تكن على علم بتفاصيل قرار حظر التطبيع وكانت تعتقد انه يقضي فقط بحظر السفر لاسرائيل".

واضاف ان "الزميلة هالة تعهدت كذلك باحترام قرار الجمعية العمومية للنقابة بحظر التطبيع" الصادر منذ العام 1981 عن الجمعية العمومية لنقابة الصحافيين.

وتعليقا على ذلك قالت هالة مصطفى لوكالة الصحافة الفرنسية انها "ترفض تماما هذا القرار" معتبرة انه "لا يستند الى حجة قانونية".

واوضحت ان "هذا منع لحرية التعبير في حين ان نقابة الصحافيين ينبغي ان تدافع عن حرية التعبير" مؤكدة ان القرار "فيه ضرر ادبي ومعنوي لي".

وكانت هالة مصطفى رئيسة تحرير مجلة "الديمقراطية" الصادرة عن مؤسسة الاهرام استقبلت في فبراير الماضي السفير الاسرائيلي الذي انتهت ولايته اخيرا شالوم كوهين في مكتبها بصحيفة الاهرام.

من جهة اخرى، قررت هيئة التأديب ذاتها اليوم وقف نائب رئيس تحرير مجلة "اكتوبر" الاسبوعية الحكومية حسين سراج عن ممارسة المهنة لثلاثة اشهر بسبب "مخالفته 25 مرة" قرار النقابة بحظر التطبيع مع اسرائيل.

وكانت اخر هذه المخالفات حضوره قبل بضعة اشهر "حفل عشاء في منزل دبلوماسي اسرائيلي في القاهرة" وفقا للهيئة.

طباعة