كوريا الشمالية تتّهم سيؤول بإعلان الحرب

اتهمت كوريا الشمالية سيؤول، أمس، بإعلان الحرب عليها، بتحذيرها في وقت سابق من الشهر الجاري، من أنها ستشن ضربة وقائية، إذا رأت أن جارتها الفقيرة تستعد لشن هجوم نووي.

ونقلت وكالة الانباء الكورية الشمالية الرسمية عن متحدث باسم هيئة أركان القوات المسلحة قوله إن «قواتنا المسلحة الثورية ستعتبر سيناريو (الضربة الوقائية)، الذي تبنته السلطات الكورية الجنوبية العميلة سياسة دولة إعلانا مفتوحا بالحرب».

وكان وزير الدفاع الكوري الجنوبي كيم تاي يونغ، قال إن سيؤول لن يكون امامها خيار سوى المبادرة إلى شن هجوم إذا كانت هناك علامات واضحة على اعتزام كوريا الشمالية شن هجوم نووي.

طباعة