تشافيز لأنصاره: أنا الشعب

قال الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز، أمام آلالاف من أنصاره «أنا الشعب»، وذلك خلال تظاهرات لمؤيديه وللمعارضة في كراكاس قبل أشهر من الانتخابات التشريعية التي ستشكل امتحاناً لشعبية الرئيس الاشتراكي في سبتمبر المقبل. وجرت التظاهرتان بشكل منفصل في ذكرى انتهاء النظام الديكتاتوري للجنرال ماركوس بيريث خيمينيث (1948-1985).

وطالب تشافيز «بالولاء المطلق» لقيادته، مؤكداً أنه يجسد قلب وروح الشعب الفنزويلي. وقال الرئيس اليساري «أريد ولاءً مطلقاً لقيادتي».

وأضاف «لست فرداً واحداً، أنا الشعب، وواجبي أن أطالب بالاحترام للشعب». وتابع متوجهاً إلى الجموع «إذا كنتم تحبون أرض الآباء فانضموا لتشافيز»، طالباً اصواتهم لتجديد سيطرة الحزب الحاكم على مجلسي البرلمان في الانتخابات المقبلة.

طباعة