باكستان تنتقد إطلاق الهند النار عبر الحدود

قال متحدث باكستاني إن القوات الباكستانية والهندية تبادلتا إطلاق النيران عبر الحدود في مطلع الأسبوع، في واقعة هي الأحدث ضمن وقائع زادت التوتر بين الخصمين المسلحين نووياً. وتوترت العلاقات بين الجارتين الواقعتين في جنوب آسيا، منذ علقت الهند عملية السلام مع باكستان عقب هجوم على مدينة مومباي الهندية، شنه متشددون يتخذون من باكستان مقراً لهم في نوفمبر .2008

وقال متحدث باسم قوات الأمن الباكستانية إنه في أحدث واقعة، فتحت القوات الهندية نيران الأسلحة الآلية «من دون مبرر» على مواقع باكستانية في منطقة سيالكوت إلى الشمال من مدينة لاهور أول من أمس.

وقال المتحدث باسم قوات الأمن الراجلة، نديم رضا، «انتقم جنودنا بقوة، وأجبروهم على وقف إطلاق النار، قررنا الرد بشدة إذا لجأوا لإطلاق النيران مجدداً». وفي الأسبوع الماضي، قال مسؤولون هنود إن أحد جنودهم قتل في إطلاق نيران عبر خط المراقبة الذي يفصل الجانبين في منطقة كشمير المتنازع عليها إلى الشمال من منطقة سيالكوت. وقبل ذلك بيومين، تبادل الجانبان الاتهامات بإطلاق النيران عبر الحدود قرب لاهور. وقال مبعوث الولايات المتحدة إلى أفغانستان وباكستان، ريتشارد هولبروك، أول من أمس، إن تهدئة التوتر بين الدولتين اللتين تتنافسان على النفوذ في أفغانستان سيفيد جهود الغرب هناك.
طباعة