عباس وجونز يبحثان استئناف المفاوضات

بحث الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أمس، مع مستشار الأمن القومي الأميركي جيمس جونز جهود دفع عملية السلام في منطقة الشرق الأوسط. واجتمع عباس وجونز في مقر الرئاسة بمدينة رام الله في الضفة الغربية ضمن مساعي الإدارة الأميركية لاستئناف مفاوضات السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي. وذكر بيان صدر عن الرئاسة، أن عباس أطلع المسؤول الأميركي على آخر التطورات في الأراضي الفلسطينية، والجهود المبذولة لتحريك عملية السلام المتعثرة للوصول إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس. ونقل جونز الى عباس التزام الرئيس الاميركي باراك أوباما وتصميمه على إقامة دولة فلسطينية مستقلة، بحسب كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات.

طباعة