الإعلام الإسرائيلي: الاعتذار لتركيا ذُل واستسلام

انتقدت وسائل إعلام إسرائيلية بشدة، أمس، حكومة بنيامين نتنياهو واعتبرتها مسؤولة عن الفشل الدبلوماسي، بعد «إذلال» السفير التركي الذي تطلب اعتذارات رسمية من اسرائيل. وتحدثت صحيفة معاريف عن استسلام، بعد توجيه رسالة اعتذار الأربعاء من نائب وزير الخارجية الإسرائيلي داني إيالون الذي عامل السفير التركي أوغوز تشليك كول بإذلال الاثنين. وكان المعلق في القناة الثانية من التلفزيون الخاص، آمنون إبراموفيتش، شديد اللهجة أيضا، حيث تحدث عن سلوك طفولي للحكومة. وأكدت إذاعة الجيش الإسرائيلي والإذاعة أن إسرائيل أرغمت على التراجع وأن تذل، بعدما قامت هي بالإذلال، في إشارة إلى رسالة الاعتذار التي وجهها أيالون المسؤول عن الحادث الدبلوماسي إلى أنقرة. وإثر الاعتذارات التي طالبت بها أنقرة، أوضح دبلوماسي تركي أنه لن يتم استدعاء السفير التركي من إسرائيل. وكان الرئيس التركي عبدالله غول هدد باستدعاء السفير في حال عدم تقديم اعتذارات رسمية قبل مساء الأربعاء.

طباعة