المالكي يدعو العرب إلى الاطلاع على «الحقائق» في العراق

المالكي و أحمد بن حلي في مباحثاتهما.              أ.ف.ب

دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، خلال لقائه، أمس، مساعد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد بن حلي، الدول العربية إلى الاطلاع على «حقائق الأمور وعدم الاكتفاء بالتصورات القديمة».

وجاء في بيان حكومي أن المالكي «دعا الدول العربية إلى الاطلاع على حقائق الأمور والتطورات السياسية والاقتصادية والأمنية في العراق، وعدم الاكتفاء بالتصورات القديمة أو الاعتماد على المعلومات التي تنقلها فضائيات تشوه الحقائق».

وطالب الجامعة بـ«لعب دور إيجابي في التأثير في الدول العربية التي تؤوي إرهابيين أو تنطلق من أراضيها فضائيات تعلم المواطنين كيف يصنعون القنابل، بهدف زعزعة الأمن والاستقرار في العراق».

ونقل البيان عن بن حلي قوله للمالكي «حققتم إنجازات كبيرة، والأنظار تتجه إلى العراق الذي يستعد لإجراء الانتخابات النيابية التي تتطلب من السياسيين الابتعاد عن التصريحات التي تعكر هذه الأجواء». وأضاف «غمرتني السعادة عندما شاهدت الجندي العراقي يقوم بواجبه في الشوارع بدلاً من الأجنبي، فهذه التطورات ستشجع المستثمرين العرب على التوجه إلى العراق».

وفي تصريحات لصحيفة الصباح العراقية الحكومية، نشرتها أمس، قال بن حلي إن العراق سيستضيف القمة العربية في العام .2011 وأضاف «سأقدم تقريراً شاملاً عن مجمل تطورات الأوضاع في العراق، وسيكون مطروحاً على طاولة وزراء الخارجية العرب، وأمام القادة العرب في قمة طرابلس في مارس ».

وأكد أن «جامعة الدول العربية ستستمر بالوقوف مع العراق وتأكيد التضامن معه، لاسيما أنه يسير باتجاه استعادة عافيته وأداء دوره المهم في المنطقة، وترسيخ تجربته الديمقراطية واستكمال جميع مقومات سيادته الوطنية».

على صعيد آخر، قالت الشرطة العراقية إن مهاجماً انتحارياً فجّر صهريجاً لنقل المياه قرب مركز للشرطة في محافظة الأنبار (غرب)، أمس، ما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص وإصابة ستة.

طباعة