طهران تنتقد تصريحات بترايوس «الطائشة»

بترايوس كشف عن احتمال قصف منشآت نووية إيرانية. رويترز

نددت إيران، أمس، بتصريحات لقائد القوات الأميركية في العراق وأفغانستان الجنرال ديفيد بترايوس، وصفتها بأنها «طائشة»، تحدث فيها عن احتمال تعرض منشآت نووية إيرانية للقصف.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، رامين مهمانبارست، «هذه التصريحات طائشة، ومن الأجدى أن تندرج أي تصريحات في هذا الشأن في إطار بنّاء».

وكان بترايوس أعلن في مقابلة مع شبكة «سي إن إن » الإخبارية، أول من أمس، أنه «سيكون من غير المسؤول تماماً ألا تفكر القيادة الأميركية الوسطى المسؤولة عن المنطقة في سيناريوهات عدة، وأن تضع خططاً للرد على مجموعة متنوعة من الأوضاع». ورداً على أسئلة تتعلق بالمنشآت النووية الإيرانية وإمكانية تعزيزها لحمايتها من الهجوم، لفت الجنرال الأميركي إلى أنها «قد تتعرض للقصف».

وأعاد مهمانبارست تأكيد استعداد بلاده «لإجراء تبادل على دفعات» لليورانيوم المنخفض التخصيب مقابل الحصول على وقود نووي لمفاعل طهران. وكانت الدول الست طلبت من إيران آخر أكتوبر إرسال الجزء الأكبر من مخزونها من اليورانيوم دفعة واحدة إلى روسيا، تحت رقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية، للحصول في المقابل على الوقود النووي لتشغيل مفاعل الأبحاث في طهران، ورفضت إيران العرض.

طباعة