اغتيال عالم نووي في طهران

أعلن مدعي عام طهران، عباس جعفري دولت آبادي، أن الأستاذ الجامعي الذي قتل اليوم في انفجار قنبلة قرب منزله في طهران، كان "استاذاً (متخصصا) في الطاقة النووية".

ونقلت وكالة الأنباء الطلابية الايرانية عن دولتي قوله "كان مسعود علي محمدي محاضراً في الطاقة النووية ولم يتم توقيف أي مشتبه بهم في الوقت الحاضر".

وأضاف "كان هذا الاستاذ الجامعي صباح اليوم يصعد في سيارته حين قتل في انفجار دراجة نارية كانت مركونة إلى جانبه".

وتابع "نقلت جثته لتشريحها وفتح تحقيق للتعرف إلى المسؤولين عن الانفجار ودوافعه".

بدورها أفادت وكالة بورنا نيوز الإيرانية، نقلاً عن مصادر لم تحدد هويتها، ان محمدي كان من "كبار العلماء النوويين في البلاد".

طباعة