مشادات برلمانية تعرقل شراء ديون الكويتيين

تسببت مشادات كلامية حامية بين النواب الكويتيين، أمس، في عرقلة وتأجيل جلسة في مجلس الأمة ( البرلمان) لإقرار قانون مثير للجدل، ينص على شراء الحكومة ديون المواطنين الكويتيين. وأجّل رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي الجلسة حتى اليوم، بعد أن فشل في إعادة النظام، وسط تبادل حامٍ للاتهامات بين مؤيدي القانون ومعارضيه.

وكان مجلس الأمة الكويتي أعطى قبل أسبوعين موافقته المبدئية على اقتراح القانون الذي يفرض على الحكومة شراء ديون بقيمة 21.6 مليار دولار، اقترضها مواطنون من المصارف قروضاً شخصية أو استهلاكية. وينص اقتراح القانون على أن تشتري الحكومة هذه الديون من المصارف، وتسقط منها الفوائد المستحقة، البالغة أكثر من 5.2 مليارات دولار، على أن يعيد المواطنون سداد الديون للحكومة من دون فوائد، بعد إعادة جدولتها على 10 سنوات.

طباعة