تثبيت حكم السجن 25 عاماً لفوجيموري

ثبتت المحكمة العليا في البيرو، بالاجماع أمس، الحكم بالسجن 25 عاما الذي صدر على الرئيس الاسبق البرتو فوجيموري اثر ادانته بانتهاك حقوق الانسان.

وكانت المحكمة نظرت في الحكم الذي صدر على فوجيموري في ابريل الماضي بموجب طلب طعن.

وحكم على الرئيس البيروفي الاسبق (1990ـ2000) بالسجن 25 عاما لمسؤوليته في قتل مدنيين في 1991ـ1992 من قبل «سرايا الموت»، خلال قمع حركات يسارية متطرفة بينها الدرب المضيء. كما دين فوجيموري (71 عاما) في ابريل الماضي باحتجاز صحافي ومتعهد من قبل اجهزة استخباراته.

وفي قضيتين منفصلتين في 2007 و2009 صدر على فوجيموري حكمان بالسجن ستة اعوام وتسعة اعوام، اثر ادانته بالفساد واستغلال السلطة على رأس الدولة.

وبما ان العقوبات لا تجمع في البيرو، فيفترض ان يمضي فوجيموري العقوبة الاطول أي السجن 25 عاما، ما يعني في نظر مؤيديه «حكما بالاعدام».

طباعة