المفتي السعودي : تسييس الحج أمر مرفوض في الإسلام والشرع

أكد المفتي العام بالمملكة العربية السعودية رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء، الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، "إن تسييس الحج أمر مرفوض في الإسلام والشرع".

وذكر آل الشيخ ، خلال اللقاء السنوي للدعاة المشاركين في أعمال التوعية في موسم حج هذا العام، والذي أقامته وزارة الشئون الإسلامية والأوقاف مساء أمس في مكة المكرمة ، أن "الله جعل الحج مؤتمرا للتقارب والتآلف فيجب البعد عن تسييسه لأن هذا الأمر مرفوض في الإسلام والشرع".

وقال المفتي السعودي"هناك أناس يحسبون على المسلمين فيرفعون الشعارات في الحج ويعمدون على تغيير مقاصد الحج الأساسية فعلى العلماء أن يكشفوا هذه الحقائق للناس ، كما أن هناك أناساً تنتسب إلى علم ناقص مخالف للشرع وهؤلاء شر على الناس".

وحث "الجميع على التعاون لتحقيق الأمن وذلك عن طريق الكشف عن المفاسد والقضاء عليها".

بدوره، أكد وزير الشئون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد، الشيخ صالح آل الشيخ، في كلمة ألقاها خلال اللقاء "أن العبث بأمن الحج مخالف للعقيدة الإسلامية ويجب عدم الإخلال بالأمن والمحافظة على الأماكن المقدسة والمشاعر المقدسة وحجاج بيت الله".

وأضاف "إن من مقاصد الحج وحدة الأمة الإسلامية والتعاون على البر والتقوى وأن يكون الناس في أمن وأمان وان لا يعتدي بعضهم على بعض وفقا لمنهج النبي محمد صلى الله عليه وسلم".

طباعة