«التنصّت» يهدّد الحزب الحاكم في تركيا

قال نائب رئيس الوزراء التركي جميل جيجك، أمس، إن محاولة جديدة لإغلاق حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا بشأن تنصت مزعوم على مكالمات هاتفية، سيقلب البلاد «رأساً على عقب». ونقلت صحيفة «ميليت» الليبرالية اليومية عن جيجك قوله «كل التنصت على المكالمات الهاتفية تم بقرار من قاض. ليست له علاقة بقانون الأحزاب السياسية. ومن شأن دعوى جديدة للإغلاق أن تقلب تركيا رأساً على عقب». وأضاف «سيكون لمثل هذه المحاولة أثر سلبي في الاستقرار الاقتصادي والسياسي».

طباعة