مقتل جندي أميركي في انفجار جنوب أفغانستان

قتل جندي أميركي ينتمي إلى القوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان «إيساف» التابعة للحلف الأطلسي في انفجار قنبلة في جنوب البلاد. وقالت «إيساف» في بيان أمس، إن «جندياً أميركياً قتل في انفجار قنبلة يدوية الصنع في جنوب أفغانستان»، دون توضيحات أخرى. وجنوب أفغانستان هو مهد حركة «طالبان» ومعقلها الرئيس. وبوفاة هذا الجندي، يرتفع عدد الجنـود الأجانب الذي سقطوا في هـذا البلد منذ بدايـة العام، إلى ،419 بينهم 252 أميركياً، بحسب تعداد لوكالة «فرانس برس» استنادا إلى موقع إلكتروني متخصص.

من جهة أخرى، أعلنت «إيساف» في بيان مواصلة إعادة انتشارها من المناطق الريفية باتجاه المراكز المدنية في شرق أفغانستان وفقاً للاستراتجية الجديدة لقائد القوات الدولية الجنرال الأميركي ستانلي ماكريستال.

وهكذا تخلت «إيساف» عن موقع قتالي يقع في منطقة نائية في أقليم كمدش في ولاية نورستان «شرق». وفي هذا الإقليم قتل ثمانية جنود أميركيين في هجوم شنه مسلحو «طالبان» على مواقعهم في بداية الشهر.

طباعة