40 جلدة لصحفية سودانية ارتدت البنطال

الصحفية لبنى أحمد حسين دعت الصحفيين المحليين والأجانب لمشاهدة جلدها-أ.ف.ب

تمثل صحفية سودانية تعمل في الأمم المتحدة اليوم أمام المحكمة فى الخرطوم حيث قد تواجه عقوبة الجلد 40 جلدة لارتدائها البنطال.

وكانت لبنى أحمد حسين، التي تكتب في جريدة "الصحافة" اليسارية وتعمل بالقسم الإعلامي في بعثة الأمم المتحدة بالسودان، اعتقلت في الخرطوم مع 13 امرأة أخرى مطلع شهر يوليو الجاري لارتدائهن ملابس "تخدش الحياء العام".

وقد تم جلد 10 نساء منهن 10 جلدات لمخالفتهن العمل بالشريعة الإسلامية لكن لبنى طلبت محامياً وأرجأت محاكمتها، ودعت الصحفيين المحليين والأجانب لمشاهدة جلدها في حال إدانتها.

يذكر أنه يجرى تطبيق أحكام الشريعة الإسلامية فى شمال السودان ، بينما جرى اعفاء جنوب السودان الذى تقطنه أغلبية مسيحية أو وثنية من هذه الاحكام وفقاً لاتفاقية السلام الموقعة فى عام 2005 التى انهت حرباً أهلية دامت عقوداً بين الشمال والجنوب .

طباعة