مقتل 32 شخصاً في سلسلة انفجارات تضرب بغداد

قتل ما لا يقل عن 32 شخصاً وأصيب حوالى 130 آخرين بجروح في سلسلة انفجارت بواسطة ست سيارات مفخخة،اليوم،ضربت مناطق متفرقة في بغداد وضواحيها واعادت الى الاذهان أياماً سوداء عاشتها إبان سنوات العنف الأعمى.

وقالت مصادر أمنية ان 12 شخصاً على الأقل قتلوا وأصيب 23 آخرون، بانفجار سيارتين مفخختين في منطقة أم المعالف،المخصصة للمواشي، في غرب بغداد. وكانت المصادر أعلنت في وقت سابق مقتل شخصين واصابة عشرة آخرين بالتفجيرين أمام عيادة طبية وأحد أسواق المنطقة الشعبية.

بدورها، أكدت مصادر طبية في مستشفى اليرموك، غرب بغداد، تلقي ست جثث و17 جريحاً من ام المعالف.

وفي الحسينية (شمال)، قتل أربعة أشخاص وأصيب عشرون آخرون بجروح، بانفجار سيارة مفخخة بالقرب من سوق شعبية.  وكانت الحصيلة السابقة أشارت إلى مقتل شخصين واصابة تسعة آخرين بجروح.

وفي مدينة الصدر، أوضحت المصادر ان "عشرة أشخاص قتلوا،بينهم امرأتان، واصيب 65 آخرون، بينهم أطفال ونساء بانفجار سيارة مفخخة في سوق العريبي الشعبية"، في مدينة الصدر، معقل التيار الصدري في شرق بغداد. وكانت المصادر أعلنت في وقت سابق إصابة 28 شخصاً بالانفجار. ونقل المصابون إلى مستشفيات الصدر والإمام علي (في مدينة الصدر) والكندي وسط بغداد.

يشار إلى ان بغداد وبعض المناطق شهدت الشهر المنصرم أربعة تفجيرات دامية، كان آخرها يوم 26 مارس الماضي،عندما قتل عشرون شخصاً وأصيب نحو 38 آخرين بجروح، بينهم نساء وأطفال، بانفجار سيارة مفخخة في شارع رئيسي في منطقة الشعب، شمال شرق بغداد.

طباعة