زعيم «تحرير السودان» التقى جلعاد في إسرائيل

 زار زعيم حركة تحرير السودان المتمردة في إقليم دارفور عبدالواحد محمد أحمد النور إسرائيل أخيرا، لحشد الدعم «لكفاحه ضد الحكومة السودانية». وذكرت صحيفة «هاآرتس» الاسرائيلية على موقعها الإلكتروني أمس إن النور التقى خلال زيارته رئيس مكتب الأمن السياسي في وزارة الحرب الإسرائيلية عاموس جلعاد، ولم يلتق مسؤولين من وزارة الخارجية، لأن زيارته ليست رسمية.

وكان أحمد النور وصل إلى إسرائيل في وقت سابق من الشهر الجاري، بناء على مبادرة شخصية منه للمشاركة في مؤتمر هيرتزليا، وكان برفقته يهود آوروبيون، معظمهم فرنسيون مهتمون بقضية دارفور، ولم يتحدث النور في أي من جلسات المؤتمر، إلا أنه حضر العديد منها. وخلال المؤتمر، تم تقديم أحمد النور إلى جلعاد، ورتب الاثنان للقاء عقد بعدها بأيام قليلة في وزارة الحرب.

وفر النور إلى فرنسا في ،2007 ولم يعد إلى السودان منذ ذلك الوقت، وسبق ودعا النور إلى إقامة علاقات دبلوماسية بين السودان وإسرائيل .

طباعة