إيفانوف: إشارة قوية من واشنطن لمعاودة الحوار

أعلن نائب رئيس الوزراء الروسي سيرغي ايفانوف، امس، ان الادارة الاميركية الجديدة وجهت «اشارة قوية جدا» من اجل معاودة الحوار بين الولايات المتحدة وروسيا.

وصرح ايفانوف للصحافيين عقب محادثات مع نائب الرئيس الاميركي جوزيف بايدن في ميونيخ (جنوب المانيا)، بأن «الادارة الاميركية الجديدة ترسل اشارة قوية جدا واننا نفهمها بهدف اعادة الحوار بين الولايات المتحدة وروسيا». وقال إيفانوف: إن الرئيسين الجديدين للولايات المتحدة وروسيا قادران على النظر بشكل جديد لمشكلاتهما الثنائية.

ورحب ايفانوف بعرض الرئيس الأميركي باراك أوباما، الحوار بشكل مباشر مع إيران بشأن برنامج طهران النووي.

وكان ايفانوف، قال قبيل لقائه مع بايدن، ردا على سؤال حول الخطاب الذي ألقاه المسؤول الاميركي: ان كلامه كان «ايجابيا جدا». واضاف: ان هذا الامر سيتيح «اعطاء الاشارة» لإعادة اطلاق العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة.

طباعة