أميركا تنتقد خطة روسيا إقامة قواعد في جورجيا

أعربت الحكومة الأميركية عن أسفها بشأن خطة روسيا إقامة قواعد عسكرية في منطقتين انفصاليتين في جورجيا، وقالت إن ذلك خرق لاتفاقيات وقف إطلاق النار بين موسكو وتبليسي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية بالإنابة روبرت وود إن روسيا وافقت بعد حربها القصيرة مع جورجيا العام الماضي على إعادة قواتها إلى الأعداد التي كانت عليها قبل الحرب، وإلى مواقعها في منطقتي أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا.

وأضاف إن«أحدث تعزيز تم إعلانه للوجود العسكري للاتحاد الروسي في منطقتي ابخازيا واوسيتيا الجنوبية من دون موافقة الحكومة الجورجية ينتهك بشكل واضح هذا الالتزام».

وأوضحت الخارجية الأميركية أن خطط روسيا تشمل إقامة قاعدة بحرية في ميناء اوتشامشير وقواعد للجيش في أبخازيا واوسيتيا الجنوبية بالإضافة إلى احتمال وجود طائرات مقاتلة.

ورأى المتحدث الأميركي أن هذه القواعد «ستخرق سيادة جورجيا ووحدة أراضيها»، مشيراً إلى أن روسيا ألزمت نفسها بتلك القواعد في قرارات مجلس الأمن الدولي.

طباعة