EMTC

مصرع 111 كينياً في حريق نفطي

عشرات الأشخاص يعانون حروقاً بليغة ويرقدون في المشافي. أ.ب

أعلنت الشرطة الكينية، أمس، أن عدد قتلى حريق شبّ في نفط مسكوب ارتفع إلى ،111 ما يجعله أسوأ كارثة تشهدها كينيا . وقال مفوض شرطة إقليم الوادي المتصدع، حسن نور حسن، «أحصينا 91 جثة عند الموقع، وهناك 20 جثة أخرى نقلت إلى المشرحة المحلية».

وكانت شاحنة تحطمت قرب بلدة مولو في إقليم الوادي المتصدع في وسط كينيا أول من امس، ما أدى إلى انسكاب نفط اشتعلت فيه النار في الوقت الذي تجمع فيه مئات من السكان المحليين من أجل الحصول على وقود مجانا. وتفحمت جثث كثيرة، بحيث يصعب التعرف إلى اصحابها.

وقال رجال إنقاذ إن شخصاً ما ربما ألقى سيجارة بطريق الخطأ على الرغم من أن هناك ايضا شكوكا في أن يكون شخص أشعل الحريق عمدا، لشعوره بالغضب بعد أن منعته الشرطة من الاقتراب.

وذكر شهود أن ركاب الدراجات النارية وغيرهم تسلقوا الشاحنة بعد انحرافها عن الطريق قرب بلدة مـولـو على أمل اغتراف البنزين منها.

وقالت امرأة يتملكها الذهول «جاء ابناي يجريان إلى المنزل، وأخذا وعاءين وجريا للحصول على بعض البنزين، حاولت منعهما لكنهما لم يستمعا إلي، وقالا إن الجميع يذهبون إلى هناك للحصول على البنزين مجانا». وأضافت وهي تبكي بينما تنظر إلى جمجمة وعظام جثة قريبة «لا أجد لهما أثرا الآن».

وفي روسيا، أعلنت متحدثة باسم الفرع المحلي لوزارة الطوارئ أمس أن 22 شخصا على الأقل لاقوا حتفهم بعد أن دمر حريق دار رعاية نائية في جمهورية كومي. وأرسل الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف مبعوث الكرملين إلى المنطقة للتحقيق في أسباب الحريق في قرية بوديلسك الواقعة على بعد 120 كيلومترا من مدينة سكايتيفكار عاصمة كومي.

طباعة