نتنياهو يرفض إجلاء مستوطنين من الضفة

رفض زعيم حزب الليكود بنيامين نتنياهو الذي يعتبر الأوفر حظاً للفوز في الانتخابات الاسرائيلية المقبلة اجلاء اي مستوطنين من الضفة الغربية، مشدداً على انه غير ملزم بتعهدات قد يكون قطعها رئيس الوزراء المستقيل ايهود اولمرت. وقال نتنياهو بحسب صحيفة «هآرتس» الاسرائلية لا اعتبر اني ملزم بتعهدات اولمرت بالانسحاب من الضفة الغربية «ولن اخلي مستوطنات. كل تفاهم تم بهذا الشأن لا أهمية له ولن تقره (حكومته المحتملة)».

وذكرت صحيفة «يديعوت احرونوت» أن اولمرت يؤيد اجلاء 60 الف مستوطن من الضفة الغربية في اطار خطة سلام مع الفلسطينيين. ويدعو رئيس الوزراء المستقيل الى ضم الكتل الاستيطانية الكبيرة، حيث تقيم غالبية المستوطنين. في المقابل يقترح نقل اراضي واقعة في جنوب اسرائيل توازي مساحتها المناطق التي يتم ضمها في الضفة الغربية الى الدولة الفلسطينية في المستقبل.

ونأت وزيرة الخارجية تسيبي ليفني المرشحة الى الانتخابات التشريعية المبكرة بنفسها عن هذه التصريحات ايضاً، مؤكدة خلال تجمع انتخابي في تل ابيب انها «لا تلزمها ولا تمثل موقفها».

طباعة