حماس: شاليط "لن يرى النور" إلا عبر عملية تبادل للأسرى

أكدت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) اليوم انه لن يتم الافراج عن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط الذي تأسره الحركة ومجموعات فلسطينية أخرى إلا في إطار عملية تبادل للأسرى مع الدولة العبرية.

وقال القيادي في حماس خليل الحية مخاطباً الإسرائيليين أمام مئات تجمعوا في حرم المجلس التشريعي في غزة "لن تفرحوا ولن يفرح شاليط ولن يرى النور أو الحياة ما لم ير أسرانا النور والحياة في حضن أمهاتهم وأبنائهم".

وأعرب الحية عن إستعداد حماس "للإسراع في صفقة شاليط"، مؤكداً أن "الإحتلال الصهيوني هو من يعطل هذه الصفقة".

وتشترط إسرائيل لإعادة فتح المعابر المؤدية إلى قطاع غزة الإفراج عن شاليط الذي أسر عند مشارف قطاع غزة في يونيو 2006.

وهذا الظهور هو الأول لخليل الحية منذ إنتهاء الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة الذي استمر 22 يوماً وإستهدف وقف إطلاق الصواريخ الفلسطينية على الدولة العبرية.

وتظاهر مئات من مناصري حماس اليوم في غزة وجباليا (شمال) إحتفاءً بـ"النصر" الذي حققته الحركة على إسرائيل.

طباعة