لبنان: تفريق تظاهرة أمام السفارة الأميركية

فرقت قوى الامن اللبنانية امس بخراطيم المياه والقنابل المسيلة للدموع تظاهرة امام السفارة الاميركية حاول مشاركون فيها تخطي الاسلاك الشائكة التي وضعت لمنعهم من الوصول الى السفارة.

وعمدت القوى الامنية الى تفريق المتظاهرين المناصرين لمنظمات يسارية لبنانية واخرى فلسطينية، بعدما تخطى العشرات منهم حاجزا اول من اسلاك شائكة عدة وضعتها القوى الامنية لمنعهم من الوصول الى مقر السفارة في عوكر شمال بيروت.

واظهرت مشاهد بثتها محطات التلفزة مجموعة من المتظاهرين تفرقها القوى الامنية بخراطيم المياه، وبعضهم يسقط ارضا بعد تنشقه الغازات المسيلة للدموع. ولكن ما إن انجلى دخان هذه القنابل حتى عادت مجموعة اخرى من المتظاهرين- اصغر هذه المرة- للتظاهر مجددا.

وطالب المتظاهرون، الذين تجمعوا للتنديد بالهجوم الاسرائيلي على غزة، بطرد السفير الاميركي من بيروت.

وفي الدار البيضاء تظاهر عشرات آلاف الاشخاص أمس احتجاجا على العدوان الاسرائيلي على غزة وتضامنا مع الشعب الفلسطيني.

وقدرت الشرطة عدد المتظاهرين بـ20 الفا، في حين اكد المنظمون انها بلغت 100 الف.

طباعة