21 نائبا يعتبرون محمود عباس غير مرحب به في الكويت

أصدر 21 نائبا كويتيا معظمهم من التيار الإسلامي اليوم بيانا اعتبروا فيه الرئيس الفلسطيني محمود عباس شخصا غير مرحب به في الكويت ودعوا الحكومة الى اعتبار زيارته الى البلاد في اطار القمة العربية الاقتصادية "غير مرغوب فيها".

واعرب النواب ال21 وغالبيتهم من الاسلاميين، "عن رفضهم للزيارة المزمع ان يقوم بها رئيس السلطة الفلسطينية لدولة الكويت حيث انها غير مرغوب بها وغير مرحب به في هذا الوقت بالذات وخاصة بعد انتهاء ولايته القانونية" في التاسع من يناير.

واضاف النواب ان عباس الذي يفترض ان يزور الكويت في اطار القمة العربية الاقتصادية المزمع عقدها يوم الاثنين المقبل "صاحب مواقف سلبية ومتخاذلة" في مواجهة حرب "العدو الصهيوني على الشعب الفلسطيني المحاصر في قطاع غزة" وانه "ذو مواقف صريحة في التقييد على عمليات المقاومة المشروعة ضد المحتل".

وطالب الموقعون الحكومة الكويتية "باعلان زيارة رئيس السلطة الفلسطينية غير مرغوب فيها". كما طالبوا "الشعب الكويتي وممثليه في مختلف النقابات والجمعيات بالتعبير عن رفضهم لهذه الزيارة بالطرق القانونية المشروعة".

ويضم مجلس الامة الكويتي 50 عضوا. وابرز الموقعين على البيان النواب وليد الطبطبائي وناصر الصانع وفيصل المسلم وحسن جوهر وعندنان عبد الصمد.

وكانت حماس اعلنت في السابق انها تعتبر ان نهاية ولاية عباس تنتهي مساء الجمعة، مستندة الى ان القانون الاساسي الفلسطيني (الدستور) نص على ان ولاية رئيس السلطة الوطنية هي لاربع سنوات.

طباعة