«هآرتس»: قادة «حماس» يختبئون في مجمع الشفاء

زعمت مصادر استخباراتية إسرائيلية أن كبار قادة حركة المقاومة الاسلامية «حماس» ربما يكونون مختبئين في «مخبأ» بنته إسرائيل.

ونقلت صحيفة «هآرتس» الاسرائيلية على موقعها الالكتروني أمس عن تلك المصادر أنه يعتقد أن العديد من قادة «حماس» موجودون في الأدوار الاولى من مجمع الشفاء الطبي في مدينة غزة، وهو المجمع الذي أعيد تجديده خلال الاحتلال الاسرائيلي للقطاع.

وقد بني المجمع الذي يعد الاكبر في القطاع عندما كانت غزة تحت الحكم المصري قبل عام 1967.

وخلال اجتماع الحكومة الاسبوع الماضي زعم رئيس جهاز الأمن الداخلي الاسرائيلي «الشين بيت» يوفال ديسكين أن كبار مسؤولي «حماس» وجدوا ملاذا آمنا في المشفى لأنهم يعلمون أن إسرائيل لن تستهدفه بسبب وجود المرضى. وقالت مصادر فلسطينية للصحيفة إن كبار قادة «حماس» لا يختبئون في مكان واحد، بل إنهم متفرقون، وبعضهم يغير مكانه كل فترة. وبعض المخابئ التي يستخدمونها تفتح على الانفاق التي بنتها الحركة خلال الاعوام القليلة الماضية.

طباعة