إسرائيل تطرد القائم بالاعمال الفنزويلي معاملة بالمثل

أعلن ناطق باسم وزارة الخارجية الاسرائيلية في القدس اليوم أن إسرائيل ستطرد القائم بالاعمال الفنزويلي الذي يمثل بلاده في تل أبيب، رداً على طرد السفير الإسرائيلي من كاراكاس.

وأوضح يغال بالمور "سنتخذ بطبيعة الحال اجراءات رد ونطرد القائم بالاعمال في سفارة فنزويلا في تل ابيب".

وأضاف الناطق "انه قرار فظ لا يشرف فنزويلا وشعبها ويعكس التحالفات التي أبرمها قادة فنزويلا مع الاسلاميين والارهابيين".

ويمثل فنزويلا في إسرائيل قائم بالاعمال فقط بسبب التوتر بين البلدين جراء مواقف الرئيس هوغو تشافيز المناهضة لإسرائيل وتقاربه من إيران.

وكانت  فنزويلا طردت السفير الإسرائيلي لديها إحتجاجاً على الهجوم الذي تشنه إسرائيل في قطاع غزة والذي أسفر عن استشهاد ما يزيد على 600 فلسطيني.

وكان الرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز قد وصف الهجوم بأنه "محرقة" للفلسطينيين وقال أن رئيس إسرائيل والولايات المتحدة يتعين أن يحاكما أمام المحكمة الدولية.

واتهم شافيز الذي دأب على إنتقاد الولايات المتحدة وإسرائيل بشدة واشنطن الأثنين الماضي بتسميم الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات لزعزعة إستقرار الشرق الاوسط وتبرير الاعتداءات الإسرائيلية المدعومة من الولايات المتحدة.

طباعة