السويد تدين إحراق المصحف

كريسترسون وصف الواقعة بـ«العمل المشين». أرشيفية

دان رئيس الوزراء السويدي أولف كريسترسون، قيام اليميني المتطرف راسموس بالودان، بحرق نسخة من القرآن الكريم في العاصمة السويدية استوكهولم.

وقال كريسترسون، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أمس: «حرية التعبير جزء أساسي من الديمقراطية، ولكن ما هو قانوني ليس بالضرورة أن يكون ملائماً. حرق كتب تمثل قدسية للكثيرين عمل مشين للغاية».

وتابع: «أريد أن أعرب عن تعاطفي مع جميع المسلمين الذين شعروا بالإساءة بسبب ما حدث في استوكهولم».

 

طباعة