درعي يتعهد بمواصلة قيادة "شاس" بعد إقالته من الحكومة الإسرائيلية

درعي بجانب نتنياهو.

تعهد رئيس حزب شاس وعضو الكنيست الإسرائيلي، أرييه درعي، بمواصلة قيادة الحزب المتشدد، بعد أن أقاله رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، من الحكومة التي يشغل بها منصب وزير الصحة والداخلية، في وقت سابق اليوم الأحد.

ونقلت صحيفة جيروزاليم بوست عن درعي قوله لنتنياهو بعد إقالته من الحكومة، وفقا لحكم محكمة العدل العليا الأسبوع الماضي: "كان من الواضح لكلينا أننا سنلتزم بقرار المحكمة".

وقال رئيس حزب شاس، اليوم الأحد، ردا على قيام نتنياهو بإقالته من الحكومة بسبب حكم محكمة العدل العليا الذي جاء فيه أن درعي غير لائق للعمل كوزير بسبب "ماضيه الإجرامي": "أعتزم الاستمرار بكل قوتي للمساهمة مع الشعب ومع التحالف".

وقال درعي: "سيادة رئيس الوزراء، أشعر في صوتك بالحزن على قرار المحكمة العليا ونتائجها".

وأضاف: "أستطيع أن أقول لزملائي الوزراء وللجمهور أنه كان من الواضح للادعاء وللمدعي العام السابق، أفيخاي ماندلبليت، أنني لا أعتزم التقاعد من الحياة السياسية، ولم يكن لدي أي نية ولم ألتزم بذلك".

 

طباعة