العثور على 6 وثائق سرية إضافية في منزل الرئيس الأميركي

عثر محققون تابعون لوزارة العدل الأميركية على ست وثائق سرية لدى تفتيش منزل الرئيس جو بايدن في ديلاوير، بحسب محاميه.

ويرجع بعض الوثائق التي عُثر عليها في منزل بايدن إلى الفترة التي كان فيها عضوا بمجلس الشيوخ الأميركي. ويرجع البعض الآخر إلى الفترة التي تولى فيها منصب نائب الرئيس.

وقال بوب باور، محامي بايدن، إن المحققين أخذوا معهم "ملاحظات مكتوبة بخط اليد الشخصي وغيرها من المواد التي عثر عليها في نفس المكان".

وتمت عملية التفتيش يوم الجمعة، في غياب بايدن وقرينته. 

وقال باور، في بيان صدر أمس: "سمح الرئيس لوزارة العدل بالدخول إلى منزله لتفتيش المبنى بالكامل بحثا عن سجلات منذ أن كان نائبا للرئيس وأي مواد سرية محتملة".

طباعة