نائبان لبنانيان يعتصمان في مجلس النواب حتى انتخاب رئيس للجمهورية

أعلن النائبان اللبنانيان ملحم خلف ونجاة عون صليبا، اليوم الخميس، البقاء داخل المجلس النيابي للمطالبة بعدم اقفال جلسات انتخاب رئيس الجمهورية وفتح الدورات المتتالية حتى انتخاب رئيس للجمهورية.

وقال خلف من المجلس النيابي، بعد انتهاء جلسة انتخاب رئيس للجمهورية اليوم: "إننا باقون داخل المجلس لنفتح فجوة من خلال تطبيق الدستور لنقول لا يمكن إقفال الجلسات بل فلنفتح الدورات المتتالية لإنتاج رئيس جمهورية".

وأضاف "التزاماً بالمواد الدستورية وانتظاماً لها، ودفعاً لانتخاب رئيس للجمهورية، بدورات متتالية من دون انقطاع، اتخذ القرار، اليوم، بعدم الخروج من قاعة المجلس النيابي والبقاء في داخلها، وحتى تحقيق هذه الغاية".

ورأى أن "مواد الدستور واضحة، لجهة إلزامية بقاء السادة النواب بحالة التئام دائم، متى تخلو سدة الرئاسة، حتى انتخاب رئيس للدولة".

وقالت النائبة صليبا "إن الناس غير قادرة على تحمل ما وصلنا إليه وكل دول العالم طالبتنا بالإصلاحات لكي يساعدوننا ونحن حتى لا نقوم بعملنا".

وكانت ولاية رئيس الجمهورية السابق ميشال عون انتهت في 31 أكتوبر الماضي، ودخل لبنان في مرحلة الشغور الرئاسي. ولم يتمكن المجلس النيابي من انتخاب رئيس جديد للجمهورية بعد 11 جلسة نيابية مخصصة لهذا الشأن.

طباعة