جنرال متقاعد ورئيس وزراء سابق يتنافسان على رئاسة التشيك

أظهرت نتائج شبه نهائية أن الجنرال المتقاعد بيتر بافل فاز بأغلبية ضئيلة على الملياردير ورئيس الوزراء السابق أندريه بابيش في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية التشيكية السبت، وبالتالي سيتنافس معه على قاعدة صلبة في جولة ثانية في غضون أسبوعين.

ولا يتمتع منصب رئيس التشيك بسلطة تنفيذية لكن له صلاحيات كبيرة في تعيين رؤساء الوزراء ورؤساء البنوك المركزية وترشيح القضاة للمحكمة الدستورية. وللرؤساء دور محدود في الشؤون الخارجية وهم أيضا قادة الجيش.

وأظهرت نتائج 99.99 بالمئة من الدوائر الانتخابية أن بافل (61 عاما) فاز بنسبة 35.39 بالمئة، متقدما على بابيش (68 عاما) الذي نال 35 بالمئة من الأصوات.

 

طباعة