مقتل وإصابة العشرات بحريق فندق يضم كازينو في كمبوديا

الحريق اندلع في فندق «غراند دايمند سيتي» فى بلدة بويبت الكمبودية. أ.ف.ب

لقي 19 شخصاً على الأقل مصرعهم ليل الأربعاء الخميس في حريق فندق يضم كازينو على الحدود بين كمبوديا وتايلاند، في أوج الاحتفالات بنهاية العام بينما تخشى السلطات الكمبودية أن يكون «عشرات» آخرون قد سقطوا في هذا الحادث.

وقال مدير مكتب الإعلام في مقاطعة بانتيا مين شي التايلاندية، سيك سوخوم «هناك 19 قتيلاً في هذه المرحلة والعدد الكامل للقتلى قد يكون أكبر من ذلك».

وكان تقرير أولي للشرطة ذكر أن الحريق الذي اندلع في فندق «غراند دايمند سيتي» فى بلدة بويبت الكمبودية، أسفر عن سقوط «نحو 10 قتلى و30 جريحاً».

لكن المسؤول التايلاندي نفسه ذكر حينذاك أن حصيلة الضحايا قد ترتفع مع «عشرات» القتلى الآخرين.

على الجانب التايلاندي، تحدثت السلطات المحلية عن إصابة 13 شخصاً أيضاً بجروح خطرة، كما قال مسؤول عن الشؤون الصحية في مقاطعة سا كايو المتاخمة لكمبوديا. وقال حاكم الإقليم بارينيا فوتيسات، إن «أكثر من 50 شخصاً» يتلقون العلاج في مستشفيات في هذه المقاطعة التايلاندية، وغادر نحو 60 آخرين المستشفى بعد فحص طبي. وأضاف أن ما مجموعه 79 تايلاندياً و30 كمبودياً وثمانية إندونيسيين مروا عبر المستشفيات التايلاندية.

وكانت حصيلة أولية للجانب التايلاندي تحدثت عن إصابة 13 شخصاً بجروح خطرة، حسب مسؤول عن الشؤون الصحية في مقاطعة سا كايو. ودمرت النيران المجمع المكون من عدد من الطوابق، بالإضافة إلى جسر للمشاة يربط بين المبنيين.

وقال مصدر في وزارة الخارجية التايلاندية إن رجال إطفاء تايلانديين تم حشدهم للسيطرة على الحريق.

وأوضح أحد أفراد فريق الإنقاذ التايلاندي أن الحريق امتد بسرعة إلى الفندق بسبب وجود سجاد.

وأضاف المصدر نفسه أنه رأى أشخاصاً يقفزون من السطح هرباً من النيران. وقال إن «النيران كانت كثيفة والدخان في كل مكان. رأيت أشخاصاً يجرون هرباً من الدخان».

ويقع فندق «غراند دايمند سيتي» على بعد نحو 200 متر عن المركز الحدودي على الطريق المزدحم الذي يربط العاصمة التايلاندية بانكوك بسيام ريب المدينة السياحية.

طباعة