مقتل برلماني روسي إثر سقوطه من نافذة فندق في الهند

لقي عضو برلماني إقليمي روسي ثري حتفه إثر سقوطه من نافذة بالطابق الثالث في فندق بالهند، فيما تحقق الشرطة حالياً لتحديد ما إذا كان هذه الواقعة هي حادث أو انتحار.

وذكرت صحيفة "هندوستان تايمز"، اليوم الثلاثاء، أن النائب البرلماني بافيل أنتوف (65 عاماً) كان يزور ولاية أوديشا بشرقى الهند بمناسبة عيد ميلاده، عندما سقط أول أمس الأحد من نافذة الفندق وقضى نحبه.

ونشر البرلمان الإقليمي في مدينة فلاديمير، الذي انتخب انتوف لعضويته، رسالة عزاء، قائلاً إن المشرعين زملاء أنتوف أصيبوا بالصدمة جراء هذه المأساة، مشيراً إلى أن الراحل كان مفعماً بالطاقة ولديه خطط للمستقبل.

 

طباعة