قوات الشرعية تعيد الانتشار في 7 مناطق يمنية

بدأت قوات الشرعية اليمنية عمليات إعادة انتشار وفقاً لتوجيهات اللجنة الأمنية والعسكرية العليا، تركزت في مناطق التماس بمحافظات "لحج والضالع والبيضاء وأبين والجوف ومأرب والحديدة"، وأكدت مصادر عسكرية أن التحركات تأتي في إطار بدء تنفيذ نتائج الزيارات الميدانية التي أجرتها اللجنة مؤخراً.

وأكدت المصادر وجود تنسيق وإشراف مباشر من قيادة التحالف العربي على تلك الإجراءات التي تأتي تنفيذاً لمخرجات مشاورات الرياض، الهادفة لتوحيد الجهود لمواجهة تصعيد الميليشيات الحوثية ورفض الميليشيات لجهود السلام.

ميدانياً، صعدت ميليشيات الحوثي من عملياتها القتالية في جبهات جنوب الحديدة، وغرب تعز، خلال الساعات القليلة الماضية، وأقدمت على شن هجمات بالصواريخ والمدفعية والأسلحة الثقيلة على مواقع الجيش اليمني والمقاومة والقرى السكنية في محيط مديرية حيس جنوب الحديدة، وأطراف مديرية مقبنة غرب محافظة تعز.

وذكرت المصادر أنه تم الرد على تلك الهجمات باستهداف مواقع الأسلحة الحوثية.

وأقدمت الميليشيات على هدم منازل عدة في مديرية التحيتا جنوب الحديدة، في إطار سعيها لاستحداث مواقع قتالية فيها، ما دفع الأهالي للنزوح من منازلهم وقراهم، وقامت الميليشيات بزراعة حقول ألغام جديدة في مناطق التماس، ما أدى إلى مقتل مدني وإصابة آخر جراء انفجار أحد الألغام الحوثية بعزلة الجاح في مديرية بيت الفقيه، جنوبي الحديدة.
 
وفي مأرب، جددت ميليشيات الحوثي قصفها لمواقع الجيش اليمني والمقاومة في جبهة الكسارة، غرب المحافظة، وتم الرد عليها وتكبيد الحوثيين خسائر كبيرة، فيما توفي الجندي اليمني "محمد النظيف" جراء الهجمات الحوثية.

وفي صعدة، أفشلت قوات الجيش اليمني تحركات حوثية في جبهات مديريتي "منبه وقطابر" كانت تستهدف استحداث مواقع ونصب منصات إطلاق صواريخ، ومرابض مسيرات.

وفي أبين، ردت القوات المشتركة والجنوبية على تحركات حوثية في جبهة "ثرة" بين محافظتي أبين والبيضاء، بقصف تلك التحركات ما خلف ثلاثة قتلى في صفوف الميليشيات وإصابة آخرين.

وفي تعز، أقدمت الميليشيات على قتل الشاب "جميل عبدالله غالب"، قنصاً، أثناء تواجده بجوار منزله في حي كلابة شرق المدينة، في عملية قنص هي الثانية خلال 24 ساعة ماضية، حيث تم قبلها استهداف طفلة تدعى "رضاء بجاش" برصاص قناصة حوثي أثناء رعيها للأغنام، في وادي الأمان، بمنطقة الضباب غرب تعز.

وفي إطار نزع الألغام الحوثية، أعلن مشروع "مسام" تفكيك حقل ألغام في قرية الحلة بمديرية حيس جنوب الحديدة، فضلاً عن اتلاف وتدمير 348 لغم وعبوة ناسفة تم نزعها من وادي "ذهبا" بمديرية عسيلان غرب شبوة.

طباعة