بريطانيا: قوات الحدود تبدأ إضرابها وتحذر من تعطل مطارات المملكة في عام 2023

وقع المسافرون في مطارات المملكة المتحدة تحت تهديد مزيد من الاضطرابات التي تنتظرهم مع مطلع العام المقبل، بعد إعلان اتحاد الخدمات العامة والتجارية، المسؤول عن حركة النقل على الطرق، أنه من المرجح أن يكون إضراب مسؤولي قوات الحدود اليوم الجمعة، هو الأول من بين إضرابات عدة، حسبما أفادت وكالة بلومبرغ للأنباء.

وبدأ العمال ثمانية أيام من الإضرابات التي ستمتد حتى ليلة رأس السنة، مع مطالبة الاتحاد بأجور أعلى ومزيد من الأمن الوظيفي لأعضائه.

وحذر الأمين العام للاتحاد مارك سيروتكا، من "تصعيد هذه الإجراءات" في عام 2023.

ومع ذلك، تم الإعلان عن مهلة جديدة، حيث ألغى عمال مناولة الأمتعة في مطار هيثرو في لندن إضرابهم الذي كان من المقرر أن يبدأ في الساعة 4 صباح يوم الخميس 29 ديسمبر الجاري ويستمر حتى يوم رأس السنة الجديدة.

وقال الاتحاد إن أعضاء نقابة عمال مناولة الأمتعة قبلوا عرضا من شركة "منزيس أفييشن" بمنحهم زيادة بنسبة 5.9٪ بأثر رجعي من مايو الماضي ثم زيادة أخرى بنسبة 1٪ أخرى اعتبارا من يناير المقبل.

وكانت المطارات وشركات الطيران قد حذرت من حدوث اضطراب قبل بدء إضراب موظفي الجوازات اليوم الجمعة، في حين حذر موظف بارز بقوات الحدود من أن بعض المطارات قد تضطر إلى إغلاق أبوابها.

ومع ذلك، قال مطار هيثرو في لندن في الساعة 9 صباحا اليوم الجمعة، إنه يعمل كالمعتاد ولم يتم الإعلان عن إلغاء أية رحلات جوية.

 

طباعة