روسيا تعلن مناورات بحرية مشتركة مع الصين

سفينة حربية تابعة للأسطول الروسي تغادر فلاديفوستوك للمشاركة في التدريبات البحرية الروسية الصينية. À أ.ف.ب

أعلنت موسكو، أمس، أن عدداً من سفنها الحربية سيشارك في مناورات بحرية هذا الأسبوع مع بكين، فيما تعمق روسيا والصين العلاقات وسط ضغوط من الغرب.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن «المناورات ستجري من 21 إلى 27 ديسمبر في بحر الصين الشرقي، وهدفها الرئيس هو تعزيز التعاون البحري» بين روسيا والصين.

وجاء في بيان أنها ستشمل إطلاق صواريخ حية ومدفعية وتدريبات لمواجهة الغواصات.

وأضاف أن «الهدف الرئيس من التدريبات هو تعزيز التعاون البحري بين الاتحاد الروسي وجمهورية الصين الشعبية، والحفاظ على السلام والاستقرار في منطقة آسيا - المحيط الهادئ».

وتابع أن الصين سترسل مدمرتين وسفناً دورية وسفينة إمداد وغواصة.

وأضافت الوزارة «ستشارك في المناورات طائرات ومروحيات تابعة لقوات الطيران البحرية لأسطول المحيط الهادئ وبحرية التحرير الشعبية».

يأتي ذلك في وقت أعلنت عملاق الغاز الروسي شركة (غازبروم) في بيان عبر تطبيق تليغرام، أن صادراتها من الغاز الطبيعي إلى الصين عبر خط أنابيب «قوة سيبيريا» سجل معدلاً قياسياً تاريخياً يومياً جديداً في 17 ديسمبر.

وقالت وكالة بلومبيرغ للأنباء إن تدفق الغاز اليومي، إلى الصين بلغ 6.16% فوق الكميات المتعاقد عليها. وزادت «غازبروم» التدفق اليومي للصين الشهر الجاري مقارنة بالخطة السابقة بناء على طلب من ذلك البلد.

وأشارت حسابات وكالة بلومبيرغ للأنباء المستندة إلى بيانات نشرت يوم الخميس، إلى أن عملاق الغاز الروسي شحن ما متوسطه 173 مليون متر مكعب في اليوم إلى دول خارج الاتحاد السوفييتي السابق في فترة الأول إلى 15 ديسمبر الجاري. وهذا أعلى بنسبة 30% من المتوسط اليوم في نوفمبر.

وكانت الصين وروسيا حليفتين سابقاً في الحرب الباردة بعلاقة عاصفة، وقد تقاربتا في السنوات الأخيرة كجزء مما يسمونه علاقة «بلا حدود» تعد كقوة توازن الهيمنة العالمية للولايات المتحدة.

 

طباعة