الجيش الروسي يتسلم أحدث أنظمة الاستطلاع الصوتي

تسلم الجيش الروسي دفعة جديدة من أحدث أنظمة الاستطلاع الصوتي الحراري «بنسلين»، التي أظهرت كفاءة عالية خلال العملية الخاصة في أوكرانيا.

وقال مصدر عسكري روسي مطلع في تصريحات، أوردتها وكالة نوفوستي، أمس: «استلمت وزارة الدفاع دفعة دورية من أحدث مجمعات الاستطلاع الصوتي الحراري (1 بي76 بنسلين)، لاستخدامها في منطقة العملية العسكرية الخاصة. هذه المجمعات مخصصة للاستخدام خلال المواجهات المدفعية، ويقوم مجمع بنسلين بتحديد مواقع مدفعية القوات الأوكرانية بشكل فعال، وينقل الإحداثيات إلى القوات الروسية لتدميرها بشكل فوري».

وفي وقت سابق، أفاد مصدر مطلع بأن مجمعات «بنسلين» أثبتت فعاليتها في المعارك في أوكرانيا، بما في ذلك القتال ضد المدافع التي توردها دول حلف شمال الأطلسي (الناتو) للقوات الأوكرانية.

يشار إلى أن «بنسلين»، مخصصة لكشف المواقع النارية للمدفعية التقليدية والصاروخية، وكذلك الصواريخ المضادة للطائرات، والصواريخ التكتيكية، ويقوم المجمع بالتقاط الموجات الصوتية والحرارية الناجمة عن الطلقات والانفجارات. ويحدد المجمع الإحداثيات الدقيقة لموقع مدفعية العدو، ولا يتجاوز وقت الحصول على إحداثيات إطلاق الهدف الواحد خمس ثوانٍ.

وتتلخص ميزة «بنسلين» في أنه لا يستخدم الموجات الشعاعية في عمله، على عكس الرادار الأميركي الذي تستخدمه القوات الأوكرانية، لذلك لا يمكن اكتشافه بواسطة المعدات الإلكترونية، وبالتالي لا يمكن قمعه بواسطة أنظمة الحرب الإلكترونية.

ويعمل هذا المجمع بشكل فعال في أي وقت من اليوم في درجات حرارة تراوح من -40 إلى +50 درجة مئوية، وهو محمول على شاحنة من طراز «كاماز».

 

طباعة