10 آلاف مهاجر غير شرعي يغادرون كوريا الجنوبية

غادر أكثر من 10 آلاف مهاجر غير شرعي كوريا الجنوبية، من خلال حملة وبرنامج المغادرة الطوعية في أكتوبر ونوفمبر، حسبما ذكرت وزارة العدل، أمس.

وقالت الوزارة إن الحكومة استأنفت حملتها تجاه الأجانب المقيمين أو العاملين بشكل غير قانوني في البلاد، منذ أكتوبر، بعد توقف مؤقت بسبب «كوفيد-19»، وفقاً لوكالة يونهاب للأنباء.

وأشار التقرير إلى أن الحملة نفذت بشكل رئيس في المجالات التي يمكن أن «تسبب ضرراً اجتماعياً»، وفي الصناعات المرتبطة ارتباطاً وثيقاً بوظائف السكان المحليين، مثل الخدمات اللوجستية والتوصيل. وقالت الوزارة إن ما مجموعه 3865 مهاجراً غير شرعي تم القبض عليهم في الحملة، وأجبر 3281 منهم على مغادرة البلاد.

وأشارت الوزارة إلى أن 7378 مهاجراً غير شرعي إضافي غادروا البلاد، من خلال برنامج المغادرة الطوعية، حيث يتم منحهم إعفاء من الغرامة، وتعليق قيود الدخول.

طباعة