أردوغان يناقش اتفاق الحبوب مع بوتين وزيلينسكي وسط تأخيرات

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، إنه سيتحدث إلى نظيريه الروسي والأوكراني خلال اليومين المقبلين لمناقشة "تعزيز" اتفاق الممر الآمن للحبوب عبر البحر الأسود الذي توسطت الأمم المتحدة وتركيا لإبرامه.

 وذكر أردوغان في مؤتمر بإسطنبول أن المكالمتين الهاتفيتين مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي مخطط لهما بعد غد الأحد.

وتأتي المكالمتان وسط قضايا عالقة في اتفاق يوليو بشأن الحبوب. ويسمح الاتفاق الذي تم تمديده مؤخرا إلى منتصف مارس بتصدير الحبوب الأوكرانية عبر ممر بالبحر الأسود.

وتفتش منظمات مراقبة دولية السفن قبالة إسطنبول.

وتم حتى الآن تصدير 13 مليون طن من الحبوب والأغذية الأخرى، حسبما ذكر مركز إسطنبول أمس الخميس، لكنه أشار إلى تأخيرات في العملية.

وتنتظر ما إجماليه 84 سفينة أن يتم تفتيشها قبالة إسطنبول، وما زال بعضها منتظرا منذ ما يربو على شهر، وفقا للمركز.

وذكرت قناة "تي آر تي" الإخبارية الرسمية أن زيلينسكي قال في مكالمة عبر الفيديو في مؤتمر إسطنبول إنه ما زال هناك تقدم من المنتظر تحقيقه في الاتفاق، ودفع بأن أوكرانيا لا يمكنها استخدام سوى نصف طاقة التصدير في موانئها على البحر الأسود بسبب تأخيرات من جانب روسيا.

طباعة