المستشار الألماني يؤكد شراء مقاتلات من طراز "إف - 35"

أكد المستشار الألماني أولاف شولتس عزم حكومته شراء مقاتلات أميركية من طراز "إف - 35" للجيش الألماني.

وكتب شولتس في مقال بمجلة "فورين أفيرز" الأميركية: "تتمسك ألمانيا بالتزاماتها بموجب اتفاقيات الناتو بشأن المشاركة النووية، بما في ذلك من خلال شراء طائرات مقاتلة من طراز "إف - 35" ذات الاستخدام المزدوج".

وتشارك ألمانيا منذ عقود في الردع النووي لحلف شمال الأطلسي بطائرات مقاتلة تتمركز في قاعدة "بوشل" الجوية في منطقة أيفل بولاية راينلاند-بفالتس الألمانية لاستخدام القنابل النووية الأميركية المخزنة هناك في حالات الطوارئ. ومن المخطط أن تحل مقاتلات "إف - 35" محل طائرات "تورنادو" المخصصة حاليا لهذا الغرض.

وهناك استياء بين أعضاء لجنة الميزانية في البرلمان الألماني (بوندستاغ) بشأن المخاطر المحتملة في الشراء المخطط للطائرات الأميركية. وسيعقد أعضاء اللجنة اليوم الاثنين اجتماعا لمناقشة الأمر. وتحدثت صحيفة "بيلد آم زونتاغ" الألمانية أمس الأحد عن تقرير سري حذرت فيه وزارة الدفاع من مخاطر كبيرة للصفقة.

وأضافت الصحيفة أنه ليس واضحاً إذا ما كان الجيش الألماني سيحصل على المطار بمدينة بوشل بولاية راينلاند-بفالتس معدلاً لأجل هذه المقاتلات في الوقت المناسب حتى عام 2026، أم لا. ونقلت الصحيفة عن الوثيقة: "لذا لا يمكن استبعاد تأخيرات زمنية وتكاليف إضافية حتى بدء تشغيل الطائرات".

وأضافت الصحيفة أن هناك أيضا خطر ألا يكون إصدار الإذن الوطني للطيران متاحاً في الوقت المناسب.

طباعة