الداخلية السورية: مقتل شرطي برصاص خارجين على القانون في السويداء

أعلنت وزارة الداخلية السورية، أمس، مقتل شرطي جراء محاولة خارجين على القانون اقتحام مبنى قيادة الشرطة في محافظة السويداء جنوب البلاد.

وقالت الوزارة، في بيان نشرته على صفحتها بموقع «فيس بوك»، إنه «في الساعة 11 والنصف صباحاً، أقدمت مجموعة من الأشخاص الخارجين على القانون، وبعضهم يحمل أسلحة فردية، على قطع الطريق بالإطارات المشتعلة بجانب دوار المشنقة في محافظة السويداء».

وأضافت أنهم توجهوا إلى مبنى المحافظة، وقاموا بإطلاق أعيرة نارية بشكل عشوائي، ما أدى إلى إصابة عنصر وعدد من المواطنين الموجودين في المكان، ودخلوا إلى المبنى بقوة السلاح، وقاموا بتحطيم أثاث المكاتب وسرقة قسم كبير من محتويات المبنى، بما فيها الوثائق الرسمية، وإضرام النار بالمبنى وبالسيارات الموجودة بالقرب منه، وبعدها حاولوا اقتحام مبنى قيادة الشرطة، حيث تصدت لهم عناصر حراسة القيادة، ما أدى إلى مقتل شرطي. وأكدت أنها «ستلاحق الخارجين على القانون، وستتخذ الإجراءات القانونية بحق كل من تسول له نفسه العبث بأمن واستقرار محافظة السويداء، وسلامة مواطنيها». وكان شهود قد قالوا إن العشرات من المتظاهرين اقتحموا مقر محافظة السويداء (السرايا الحكومي)، أمس، وأضرموا النار في أجزاء من المبنى، وسط تبادل كثيف لإطلاق النار.

وقالت وسائل إعلام رسمية، إن عشرات «الهاربين من العدالة» اقتحموا مقر المحافظة، وأحرقوا ملفات وأوراقاً رسمية.

وكان المرصد السوري أفاد أمس بمقتل شخص، وإصابة سبعة آخرين برصاص قوات الأمن في محافظة السويداء.

ووفق المرصد، «شهدت المدينة توتراً أمنياً كبيراً، بعد أن هاجم محتجون مبنى السرايا الحكومي بالحجارة».

طباعة