رويترز: الأسد رفض اقتراحا لمقابلة أردوغان

ذكرت وكالة "رويترز" أن الرئيس السوري بشار الأسد رفض اقتراحا لمقابلة نظيره التركي رجب طيب أردوغان، وذلك نقلا عن مصادر قالت أيضا إن دمشق "ترجئ الأمر وحسب"، وإن اللقاء قد يحدث.

ونقلت الوكالة عن 3 مصادر وصفتها بأنها "مطلعة على موقف سورية من المحادثات المحتملة" أن سورية تقاوم جهود وساطة روسية لعقد قمة مع أردوغان، بعد عداء مرير على مدى أكثر من عقد منذ بدء الأزمة في سورية.

إلا أن مصدرين تركيين، أحدهما مسؤول كبير، قالا إن "دمشق ترجئ الأمر فحسب، وإن الأمور تسير في طريقها نحو عقد اجتماع في نهاية المطاف بين الزعيمين".

وكان أردوغان أشار إلى استعداده للتقارب مع دمشق، وقال في تصريحات بعد أسبوع من لقائه نظيره المصري عبدالفتاح السيسي الشهر الماضي، إن تركيا يمكن أن "تضع الأمور في مسارها الصحيح مع سورية".

وأوضح أردوغان في نقاش نقله التلفزيون في نهاية الأسبوع "لا يمكن أن يكون هناك ضغينة في السياسة".

وحول ذلك، نقلت رويترز عن ثلاثة مصادر أن الأسد رفض اقتراحا لمقابلة أردوغان مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، حسب الوكالة.

طباعة