سوناك: لا يمكننا تجاهل أهمية الصين بالنسبة لشؤون العالم

حذّر رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك، أول من أمس، من أن الصين تشكل «تحدياً منهجياً» لـ«قيم ومصالح» المملكة المتحدة، لكنه أكد أنه لا يمكن تجاهل أهمية الصين بالنسبة لشؤون العالم.

وفي أول خطاب له بشأن السياسة الخارجية، قال سوناك إن «العصر الذهبي» للعلاقات الصينية البريطانية «انتهى، إلى جانب الفكرة الساذجة بأن التجارة ستؤدي تلقائياً إلى إصلاحات سياسية واجتماعية».

وأضاف أنه سيتعيّن نتيجة ذلك على بريطانيا «تطوير نهجها حيال الصين». وتابع: «ندرك أن الصين تشكل تحدياً منهجياً لقيمنا ومصالحنا، وهو تحدٍّ تزداد خطورته مع تحركها باتجاه مزيد من الاستبداد». وقال: «لا يمكننا بكل بساطة تجاهل أهمية الصين بالنسبة لشؤون العالم، للاستقرار الاقتصادي العالمي أو مسائل مثل تغير المناخ. تفهم الولايات المتحدة وكندا وأستراليا واليابان والعديد من الدول الأخرى ذلك أيضاً».

طباعة