غارات جوية تركية مكثفة على ريف حلب الشمالي

دخان يتصاعد من مستودع نفط استهدفه سلاح الجو التركي في شمال سورية. أ.ب

نفذت طائرات حربية تركية غارات جوية مكثفة، استهدفت خلالها مناطق انتشار القوات الكردية بريف حلب الشمالي في شمال شرق سورية، وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يتخذ من لندن مقراً له في بيان صحافي، أمس، إن الغارات استهدفت مواقع في كل من مطار منغ العسكري، وشوارغة ومرعناز والمالكية، دون معلومات عن خسائر بشرية. ووفق المرصد، جاء القصف بعد نحو ثلاثة أيام من توقف القصف الجوي التركي على مناطق الإدارة الذاتية والقوات الكردية.

وطبقاً للمرصد، شنت الطائرات الحربية التركية منذ بدء التصعيد يوم 19 من الشهر الجاري 50 غارة استهدفت خلالها آليات ونقاطاً ومناطق ومواقع متفرقة في كل من حلب والحسكة والرقة، متسببة بمقتل 45 شخصاً وإصابة 34 شخصاً آخرين بجراح متفاوتة.

وكانت تركيا أعلنت عن تحييد أكثر من 300 مسلح كردي في هجوم على شمال سورية وشمال العراق، وقال وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، إن عملية «المخلب - السيف» مستمرة بضربات عقابية بمركبات دعم جوية وبرية. وتستهدف العملية وحدات حماية الشعب الكردية وحزب العمال الكردستاني الذي تحظره أنقرة، وجاءت بعد أسبوع من هجوم بقنبلة في إسطنبول، أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة أكثر من 80 آخرين. وتلقي أنقرة باللوم على الوحدات والحزب، فيما تنفي الجماعتان الاتهام. إلى ذلك أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل اثنين من جنودها في منطقة العملية بشمال العراق. وأشارت الوزارة إلى أن الجنديين قتلا بعدما أصيبا بنيران لحزب العمال الكردستاني، ولفتت إلى إصابة ثلاثة جنود جراء الهجوم.

طباعة