شرطة لندن تكشف عن مخطط لأنشطة تخريبية

قالت أكبر قوة شرطية في بريطانيا إنها مستعدة تماماً لمواجهة المحتجين التابعين لجماعة «أوقفوا النفط»، المعنية بقضايا المناخ والبيئة، في حال حاولوا إحداث اضطرابات قبيل أعياد الميلاد (الكريسماس)، بحسب ما أوردته وكالة أنباء «بي إيه ميديا» البريطانية أمس.

وقالت شرطة العاصمة لندن، إن النشطاء يخططون للقيام بأنشطة تخريبية في لندن خلال الفترة من 28 نوفمبر الجاري حتى 14 ديسمبر المقبل.

وكان ناشطو البيئة التابعون للجماعة، استخدموا خلال الشهرين الماضيين المقاومة المدنية والعمل المباشر، كجزء من حملتهم لمنع مشاريع الغاز والنفط المستقبلية من المضي قدماً.

من جانبها، قالت القائدة كارين فيندلاي، من إدارة عمليات العاصمة، إن «جماعة (أوقفوا النفط) تسببت بالفعل في حدوث اضطرابات كبيرة لعامة الناس في لندن، وللأشخاص الذين يسافرون على طريق إم 25 السريع».

طباعة