الكرملين: لا نجري نقاشات عن جولة تعبئة جديدة

قال الكرملين، أمس، إنه لا يناقش استدعاء مزيد من الجنود الروس للقتال في أوكرانيا من خلال جولة تعبئة ثانية.

وقال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إنه أنهى حملة التعبئة، لكنه لم يصدر إلغاءً لمرسوم يوفر أساساً قانونياً للتعبئة، وهو قرار أثار المخاوف بين بعض من يقولون إن الكرملين يحتفظ بخياراته المتاحة من أجل جولة مقبلة من استدعاء الجنود.

وردّ المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، على سؤال من الصحافيين عما إذا كانت روسيا تخطط لجولة جديدة من التعبئة بالقول: «لا أستطيع التحدث بالنيابة عن وزارة الدفاع، لكن ليست هناك مناقشات في الكرملين حول هذا».

واستدعت روسيا أكثر من 300 ألف جندي من قوات الاحتياط في حملة تعبئة في سبتمبر أثارت جدلاً، لدعم ما تصفه بأنه «عملية عسكرية خاصة» في أوكرانيا.

وأدى التحرك إلى فرار مئات الآلاف من الروس من البلاد لتفادي التجنيد، وأثار أضخم احتجاجات مناهضة للكرملين في أنحاء البلاد منذ إرسال موسكو قواتها إلى أوكرانيا في فبراير.

طباعة