لافروف: شروط الأوكرانيين للتفاوض «غير واقعية»

أكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أمس، أن شروط أوكرانيا لإعادة إطلاق المفاوضات مع موسكو «غير واقعية»، وذلك في تصريحات أدلى بها خلال قمة مجموعة الـ20.

وقال لافروف للصحافيين على هامش قمة مجموعة الـ20 في إندونيسيا: «قلت مجدداً إن جميع المشكلات ترتبط بالجانب الأوكراني الذي يرفض بشكل قاطع المفاوضات، ويطرح شروطاً من الواضح أنها غير واقعية»، مشيراً إلى أنه أعرب عن هذا الموقف أثناء لقاء مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وقال لافروف إن «بلدان العالم الثالث تدرك جيداً أن هذه العملية تعرقلها أوكرانيا التي تحظر، بما في ذلك من خلال القوانين بمراسيم يصدرها (الرئيس الأوكراني فولوديمير) زيلينسكي، المفاوضات مع روسيا الاتحادية».

وقال وزير الخارجية «نريد أن نرى أدلة ملموسة على أن الغرب مهتم بجدية بضبط زيلينسكي، وبأن يُشرح له أن هذا لا يمكن أن يستمر، وأن هذا ليس في مصلحة الشعب الأوكراني».

في المقابل، ردّ مستشار الرئيس الأوكراني، ميخائيل بودولياك، أمس، على تصريحات لافروف، حيث قال بودولياك، في تغريدة نشرها على حسابه الرسمي في «تويتر»، ذكر فيها لافروف أن روسيا هي من شنت الحرب.

وأضاف: «القوات الروسية ترتكب الإبادة الجماعية، وتدمر البنية التحتية للطاقة، لكن هل أوكرانيا تعمل على إطالة أمد الصراع؟».

وتابع، في التغريدة نفسها: «الحرب مستمرة فقط بسبب تلاعب لافروف العلني، وعدم استعداده لوقف القتال».

طباعة