سوناك يتبرأ من وزير استقال بسبب مزاعم بالتنمر

ريشي سوناك.

تبرأ رئيس الوزراء البريطاني، ريشي سوناك من سلوك تنمر تردد أن الوزير السابق جافين وليامسون قام به، وقال إنه ندم على تعيينه في حكومته الشهر الماضي، حسبما ذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء اليوم الأربعاء.

واستقال وليامسون، وهو حليف مقرب من رئيس الوزراء، بعد 14 يوما فقط من تولي سوناك المنصب، وتعهده بأن حكومته ستقوم على مبادئ "النزاهة والاحترافية والمحاسبة".

وجاءت استقالة الوزير عقب ما تردد بشأن معاملة وليامسون للموظفين ونواب البرلمان، وهي قيد التحقيق حاليا، كما ثارت تساؤلات في قدرة سوناك على الأحكام السياسية في أمر تعيينه.

وذكر سوناك في جلسته الأسبوعية للأسئلة بمجلس النواب اليوم: "من الواضح أنني نادم على تعيين شخص اضطر إلى الاستقالة في هذه الظروف".

طباعة